2022-01-19     عدد زوار الموقع: 1124448

الملك يؤكد دور المرأة في إنجاح التحديث السياسي

محليات
نشر 2022-01-10 18:16:32
عدد المشاهدات: 1278
شارك الخبر

اللحظة الاخباري -

أكد جلالة الملك عبدالله الثاني أن الشباب والمرأة هما القوة الرائدة في جميع مسارات عملية الإصلاح.

وأشار جلالته، خلال لقائه ممثلات عن القطاع النسائي في قصر الحسينية اليوم الاثنين، إلى أهمية التشجيع على الانخراط في الأحزاب.

وحث جلالة الملك المرأة على المشاركة الفاعلة في جهود الإصلاح السياسي، قائلا: “لا تهبن المشاركة وتقدمن إلى الأمام”.

وأكّد جلالته أهمية مساهمة المرأة ودورها الفاعل في إنجاح عملية التحديث السياسي خلال المرحلة المقبلة، مبيناً أن صوت المرأة مهم جدا في هذه العملية.

ولفت جلالة الملك إلى توجيهه لمختلف المؤسسات بضرورة العمل بقوة على تعزيز دور المرأة وتمكينها، وتذليل العقبات لزيادة تمثيلها في سوق العمل والتنمية الاقتصادية.

وفي مداخلات للحاضرات، تم الحديث عن أهمية العمل على تعزيز ثقافة المجتمع، فيما يتعلق بالانخراط في الأحزاب، خاصة في المدارس والجامعات، وتأكيد دور المرأة الفاعل في الحياة الحزبية والسياسية.

وأشرن إلى أن التحديث ليس خيارا، بل هو متطلب أساسي للتقدم إلى الأمام.

وأكدن أنه لا يمكن تحقيق التقدم دون دور فاعل للمرأة، ودون تمكينها، مشددات على أهمية تعزيز سيادة القانون وتطوير المنظومة الاجتماعية لزيادة مشاركة المرأة وتشجيعها على المساهمة في مختلف المجالات.

ولفتت متحدثات إلى أهمية تعزيز تمثيل المرأة في مراكز صنع القرار، مشيدات بمخرجات وتوصيات اللجنة الملكية لتحديث المنظومة السياسية المتعلقة بتمكين المرأة.

وحضر اللقاء رئيس الديوان الملكي الهاشمي يوسف حسن العيسوي، ومدير مكتب جلالة الملك، الدكتور جعفر حسان.




أخبـــار ذات صلة

إجراءات لدخول جامعة العلوم الإسلامية وامتحاناتها

منذ 12 دقيقة

القوات المسلحة تشيع جثمان الشهيد الوكيل/1 محمد حامد المشاقبة

منذ 2 ساعة

مجلس الوزراء يناقش عطلة الخميس وتأجيل دوام المدارس

منذ 2 ساعة

عاجـــــــــل ‏15.39 % نسبة فحوصات كورونا الإيجابية في الأردن اليوم مع تسجيل 14 وفاة و6216 إصابة جديدة

منذ 3 ساعة

الأمينان العامان لوزارة التربية ومدير الثقافة العسكرية يطمئنون على سير امتحان الثانوية العامة

منذ 3 ساعة

المياه” تعلن حالة الطوارئ

منذ 3 ساعة

booked.net
استطلاع الرأي العام
هل تؤيد رفع اسعار الدخان وفرض ضريبة ؟

15939 المؤيدين

8911 المعارضين

7002 المحايدين

محايد لا نعم