2024-07-18     عدد زوار الموقع: 4196970

الدهون غير الصحية ترتبط بسلوكيات القلق

صحة و جمال
نشر 2024-06-15 10:21:45
2312
شارك الخبر

اللحظة الاخباري -

عندما نشعر بالتوتر، يلجأ البعض إلى الوجبات السريعة لإرضاء النفس من خلال مذاق هذه الأطعمة، لكن تشير أبحاث جديدة إلى أن هذه الاستراتيجية قد تأتي بنتائج عكسية.

فقد وجدت دراسة أن النظام الغذائي الغني بالدهون يعطل البكتيريا المعوية المقيمة، ويغير السلوك، ومن خلال مسار معقد يربط الأمعاء بالدماغ، يؤثر على مواد كيميائية في الدماغ بطرق تغذي القلق.

وقال الدكتور كريستوفر لوري، أستاذ علم وظائف الأعضاء التكاملي من جامعة كولورادو: "يعلم الجميع أن هذه ليست أطعمة صحية، لكننا نميل إلى التفكير فيها من زاوية الوزن. وإذا فهمنا أنها تؤثر أيضاً على الدماغ بطريقة تعزز القلق، فهذا يجعل المخاطر أعلى".

ووفق "مديكال إكسبريس"، عمل لوري في هذه الدراسة مع الباحثة سيلفانا رينديرو، من الجامعة الفيدرالية في البرازيل، لفهم تأثير الدهون والسكريات المعالجة في زيادة الالتهاب العصبي والسلوك الشبيه بالقلق.

ومن خلال تجارب مختبرية على الفئران، تبين أن اكتساب الوزن الزائد من خلال أطعمة غنية بالدهون والسكريات أدى إلى انخفاض التنوع البكتيري في الأمعاء بشكل عام، وهذا التنوع يرتبط بالصحة العقلية الجيدة.

كما ارتبط ذلك بتغيرات في تعبير 3 جينات، تشارك في إنتاج وعمل إشارات الناقل العصبي السيروتونين، وخاصة في منطقة من جذع الدماغ ترتبط بالتوتر والقلق.

وكانت أبحاث سابقة قد أشارت إلى أن النشاط الزائد لهذه الجينات يرتبط بالميول الانتحارية لدى البشر.

وقال لوري: "ليست كل الدهون سيئة، الدهون الصحية مثل تلك الموجودة في الأسماك وزيت الزيتون والمكسرات والبذور يمكن أن تكون مضادة للالتهابات ومفيدة للدماغ".

وعادة ما ترتبط الحصص الزائدة من الدهون في الأطعمة بالوجبات السريعة والجاهزة.



أخبـــار ذات صلة

سبع خطوات لكبح شهوة تناول الحلويات

منذ 1 ساعة

نصائح لمواجهة التفكير الزائد

منذ 1 ساعة

دراسة تكشف خطورة استخدام الهواتف المحمولة والشاشات الذكية قبل النوم

منذ 1 يوم

الانتفاخ مؤشر يكشف الإصابة بأمراض خطيرة

منذ 1 يوم

4 مواهب خفية للبن الرائب لم تسمعي بها من قبل

منذ 1 يوم

الصحة العالمية: مستويات تطعيم الأطفال ما زالت أقل من معدلاتها قبل كورونا

منذ 3 يوم


استطلاع الأراء
هل تؤيد رفع اسعار الدخان وفرض ضريبة ؟

4685 المؤيدين

4311 المعارضين

4307 المحايدين

محايد لا نعم